ads
ads

«نور وبوابة التاريخ».. استعراض للقصص الملهمة لعلماء العرب والمسلمين في رحاب الأزهر

نور وبوابة التاريخ
نور وبوابة التاريخ
أحمد عمران

يشارك الأزهر الشريف الجهات المعنية البرازيلية بكلمة له عبر منصة «زوم»، للحديث حول أهمية إطلاق مسلسل الرسوم المتحركة «نور وبوابة التاريخ»، باللغة البرتغالية.

يأتي ذلك في ظل التعاون المشترك بين اتحاد المؤسسات الإسلامية في البرازيل (فامبراس) والأزهر الشريف والمنظمة العالمية لخريجي الأزهر وأكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا فى مصر، والذي أثمر هذه المرة عن دبلجة وترجمة حصرية لمسلسل الرسوم المتحركة للأطفال «نور وبوابة التاريخ».

ويستعرض مسلسل الرسوم المتحركة «نور ويوابة التاريخ» على مدار ثلاثين حلقة، المعلومات الإثرائية والقصص الملهمة لعلماء العرب والمسلمين الأجواء الذين أثروا العلم وساهموا في النواة الأولي لمختلف العلوم الحديثة باختراعاتهم وأفكارهم ونظرياتهم التي كانت منبر علم وإشعاع مضاء للعالم أجمع والتي بنى عليها علماء الغرب كل ماتوصلوا إليه حديثاً.

وأعدت هذا المسلسل أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا التابعة لوزارة التعليم العالي في مصر، بالشراكة مع المنظمة العالمية لخريجي الأزهر، والذي يروي رحلة شيقة يقودها بطلنا الطفل نور مع أخته زهرة وعمه عبقري عبر اختراع بوابة الزمن لينتقلوا في أحداث حية مع هؤلاء العلماء.

ويُعرض المسلسل في رمضان ٢٠٢١ في البرازيل ببث مباشر باللغة البرتغالية، ويتم عقد لقاء في استوديو افتراضي الترويج للحدث، حيث تجتمع الجهات المعنية البرازيلية والمصرية ومتاح للجميع الحضور والمشاركة.

ويشارك فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر الشريف الأستاذ الدكتور أحمد الطيب، بكلمة له حول أهمية إطلاق المسلسل باللغة البرتغالية ، يلقيها نيابة عن فضيلته، فضيلة الأستاذ الدكتور محمد الضويني وكيل الأزهر الشريف، وسعادة السفير وائل أحمد كمال أبو المجد سفير مصر بالبرازيل،  وفضيلة  الأستاذ الدكتور محمد حسين المحرصاوي رئيس جامعة الأزهر ، والسيد أسامة ياسين نائب رئيس مجلس إدارة المنظمة العالمية لخريجي الأزهر، وفضيلة الأستاذ الدكتور عبد الدايم نصير، مستشار شيخ الأزهر الشريف، وفضيلة الأستاذ الدكتور نظير عياد، أمين عام مجمع البحوث الإسلامية، واالأستاذ الدكتور محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، والدكتورة نهى عباس رئيس تحرير مجلة نور للأطفال.

بحضور الجانب البرازيلي: ميلتون ريبيرو، وزير التعليم في البرازيل؛ الكاردينال دوم أوديلو بيدرو شيرير، رئيس أساقفة ساو باولو ؛ الأنبا أغاسون أسقف البرازيل وتوابعها، ورئيس الكنيسة القبطية الأرثوذكسية "ساوماركوس" في البرازيل؛ وجوليو سيرسون، وزير العلاقات الدولية لولاية ساو باولو؛ وعلى يوسف، سكرتير الثقافة ببلدية ساو باولو؛ ومحمد حسين الزغبي رئيس اتحاد المؤسسات الإسلامية في البرازيل والسفير أنطونيو باتريوتا سفير البرازيل بالقاهرة.

وينطلق هذا الحدث يوم ١٢ من أبريل الجاري الساعة الثالثة عصرا بتوقيت مصر، والعاشرة صباحا بتوقيت البرازيل.